الرئيسية 2 أخبار 2 نظام الاندرويد يشهد أكبر نمو له في أوروبا منذ عامين في الربع الأول من هذا العام

نظام الاندرويد يشهد أكبر نمو له في أوروبا منذ عامين في الربع الأول من هذا العام

androidpit-android-marshmallow-wallpapers-2-w782

المحللون في مؤسسة Kantar World Panel المتخصصة في بحوث السوق نشروا مؤخرا أرقام الحصص السوقية لأنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة في الربع الأول من هذا العام، وهذه الأرقام تظهر النمو الأكبر لنظام الأندرويد منذ عامين. نظام التشغيل التابع لشركة جوجل نمى بنسبة 7.1 في المئة لتصل حصته السوقية إلى 75.6 في المئة في الدول الأوروبية الخمسة الكبرى ( المملكة المتحدة، ألمانيا، فرنسا، إيطاليا، إسبانيا ). في الصين، إرتفعت الحصة السوقية لنظام الأندرويد بنسبة 6 في المئة لتصل إلى 77 في المئة، بينما إرتفعت حصته السوقية في الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 7.3 في المئة لتصل إلى 65.5 في المئة.

والمحللون في مؤسسة في Kantar World Panel يقولون بأن نمو نظام الأندرويد لا يرجع فيه الفضل لشركة واحدة فقط أو إثنتين، وإنما لمختلف العلامات التجارية، والتي تختلف من منطقة لأخرى.

شركة آبل من ناحية أخرى، لا تقوم بعمل جيد عندما يتعلق الأمر بحصتها السوقية. في الدول الأوروبية الخمسة الكبرى إنخفضت الحصة السوقية للشركة من 20.2 في المئة إلى 18.9 في المئة في الأشهر الثلاثة الأخيرة المنتهية في شهر مارس 2016. في الواقع، ما يقرب من 3.3 في المئة من مستخدمي الأندرويد الجدد جاءوا من منصة iOS.

في الصين، واصلت الحصة السوقية لنظام iOS الإنخفاض إلى 21.1 في المئة في الأشهر الثلاثة المنتهية في شهر مارس علما أن الحصة السوقية لهذه المنصة كانت تبلغ 26.1 في المئة في نفس الفترة من العام الماضي.

ومع ذلك، لا تزال شركة مايكروسوفت هي الأكثر خسارة في هذا الربع، فقد تراجعت مبيعات هواتف الويندوز فون بنسبة 5 في المئة على أساس سنوي لتصل إلى 4.9 في المئة. نحو 7 في المئة من مستخدمي الأندرويد الجدد يأتون من منصة الويندوز فون. ويقول المحللون بأن شركة مايكروسوفت فقدت معظم حصتها السوقية لصالح الأندرويد، وحتى في الأسواق حيث تحظى منصة الويندوز فون بالشعبية الكبيرة مثل إيطاليا وفرنسا. وهناك، 10 في المئة منهم إنتقلوا إلى منصة الاندرويد في الربع الأول من هذا العام وإختاروا العلامات التجارية الأخرى مثل Huawei و Wiko و Asus.

نمو الحصة السوقية لنظام الأندرويد في الولايات المتحدة الأمريكية يرجع فيها الفضل إلى نمو مبيعات الهواتف الذكية التابعة لكل من سامسونج وموتورولا و LG.